اختر صفحة

عقد مساء اليوم الخميس 26 أكتوبر الاجتماع التحضيري لورشة عمل حول مقترح جدول المرتبات الموحد للعاملين بالدولة الليبية ،
وحضر الاجتماع وكلاء عدد من وزارات حكومة الوفاق الوطني. ممثلين بوكيل وزارة التعليم لشؤون الديوان والتعليم العام عادل جمعة ووكيل ديوان المحاسبة علاء المسلاتي ووكيل وزارة المالية أبوبكر الجفال ووكيل وزارة الشؤون الاجتماعية محسن أبوسنينة ومراقبي التعليم بيفرن والقلعة وعدد من المسؤولين بوزارة التعليم والوزارات الآخرى .
ونوقش في الاجتماع الذي عقد بديوان وزارة التعليم مراجعة مقترح جدول المرتبات المقدم من ديوان المحاسبة لسنة 2015م والملاحظات بشأنه .
وأكد وكيل وزارة التعليم لشؤون الديوان والتعليم العام خلال الاجتماع على الأخذ بضرورة تماثل المرتبات الأساسية للوظائف المتشابهة بقطاع الدولة مع الاخذ باختلاف المزايا كما أشار الوكيل بأن 83% من الموظفين والعاملين في الدولة ومن ضمنهم المعلمين لا تتجاوز مرتباتهم 1000 دينار شهريا وأن عقد الورشة المستهدفة قد جاء لإنصافهم .
كما نبه وكيل ديوان المحاسبة علاء المسلاتي على ضرورة الأخذ بالاعتبار تغير الأوضاع الاقتصادية في الدولة وقت وضع المقترح مع الوضع الحالي مشيراً بأن العجز في دخل الدولة حتى شهر سبتمبر للعام الجاري يصل إلى 8.5 مليار دينار.
فيما نوه وكيل وزارة المالية أبوبكر الجفال إلى ضرورة إيجاد مصدر لتمويل زيادة المرتبات وضمه للمقترح مع الأخذ بكافة المقترحات المعدة من الجهات المختصة بالدولة بهذا الشأن .
هذا وخلص المجتمعون إلى ضرورة تسليم الملاحظات الخاصة بالمقترح في بحر اسبوع إلى اللجنة المشكلة لمراجعة المقترح للشروع في التنقيح والإعداد للورشة المزمع تنظيمها وستشارك فيها كافة الجهات الاعتبارية بالدولة في أسرع وقت .