اختر صفحة

اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الليبي للهندسة الكهربائية والتقنيات تقدم تحضيراتها لوكيل وزارة التعليم لشؤون الهيئات والمراكز ولرئيس الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني ..

عقد صباح اليوم الخميس الأول من شهر مارس إجتماعاً باللجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي الليبي للهندسة الكهربائية والتقنيات حضره السيد ” الدكتور محمد أبوبكر نوير” وكيل وزارة التعليم لشؤون الهيئات والمراكز وترأسه السيد “الدكتور عادل زنداح” رئيس لجنة إدارة الهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني .. كما حضر الاجتماع السادة أعضاء اللجنة الإدارية للهيئة “د. علي السائح” مدير إدارة الكليات التقنية و”د. سعد العز” و”د.يوسف عريبي” و”أ.يوسف البركي” مدير إدارة الشؤون الإدارية والمالية بالهيئة كما حضر الاجتماع “د. عبدالله فضل” رئيس اللجنة العلمية للمؤتمروعدد من مدراء المكاتب بالهيئة ورؤساء اللجان الرئيسية للمؤتمر.

استهل “د.زنداح” الاجتماع بكلمة رحب من خلالها بالدكتور ” محمد نوير” وكيل وزارة التعليم لشؤون الهيئات والمراكز محيياً جهوده وتشجيعه لإنجاح المؤتمر كما رحب بأعضاء لجنة المؤتمر مؤكداً بأن نجاح فعاليات المؤتمر هو نجاح للتعليم التقني والفني والتعليم العام بشكل عام.

كما تناول الاجتماع أخر التجهيزات المتعلقة بالمؤتمر وما تم الوصول إليه قبل إنطلاق فعاليات المؤتمربيومين.

كما تحدث “د. عبدالله فضل” حيث عرض ماتوصلت إليه اللجنة التحضيرية للمؤتمر من أعمال وترتيبات مؤكدا بأن توجيهات وكيل الوزارة ورئيس الهيئة لها أهمية كبير للجنة والعمل بها من شأنه تعزيز النجاح والتفوق في المؤتمر.

كما ناقش الحاضرون التحضيرات الأخيرة للمؤتمر والوقوف على أخر المستجدات.

كما أكد “الدكتور عادل زنداح” على أهمية توفير كل الأجواء المناسبة والملائمة أمام البحاث المشاركين بالمؤتمر .. كما حث اللجنة على بذل كل ما بوسعهم لراحة الضيوف وتوفير لهم كل مايحتاجونه لإنجاح أعمالهم وورش عملهم .

ومن جهته قال “الدكتور محمد نوير” أنا مطمئن جدًا لعمل وحرص اللجنة لإنجاح هذا المحفل العلمي الكبير .. مضيفاً جميعنا مساهمين في إنجاح هذا المؤتمر وما يمييز اللجنة التحضيرية للمؤتمر أنها تعمل كرجل واحد لتحقيق هدف واحد ألا وهو نجاح أعمال المؤتمر بما يطور العملية التعليمية وخاصة التقني والفني.