اختر صفحة

الوزير | يعقد اجتماع باللجنة التنفيذية العليا للامتحانات لمناقشة سير امتحانات شهادة إتمام مرحلتي التعليم الاساسي والثانوي، جراء الأحداث المؤسفة التي أدت إلى إرباك سير الامتحانات بمناطق جنوب طرابلس صباح اليوم.

طرابلس | 18 سبتمبر 2018 م

عقد صباح اليوم الثلاثاء | 2018/09/18 م، بقاعة الاجتماعات بديوان وزارة التعليم إجتماع ضم وزير التعليم، الدكتور ” عثمان عبد الجليل ” ورئيس اللجنة التنفيذية العليا للامتحانات ” م. عادل جمعة ” ومدير إدارة الامتحانات ” د. جمال الفرذغ “ومدير مكتب التواصل والإعلام بالوزارة ” أ. رمضان الغضوي ” وعدد من أعضاء اللجنة التنفيذية العليا للامتحانات وبعض مراقبي التعليم وعدد من رؤساء اللجان المركزية بجامعة #طرابلس .

وتم خلال الاجتماع مناقشة سير امتحانات الدور الثاني لطلبة الشهادة الإعدادية والثانوية والتعليم الفني والتقني المتوسط، بمنطقة طرابلس الكبرى، جراء الأحداث المؤسفة التي شهدتها مناطق جنوب طرابلس والتي أربكت سير الامتحانات وزادتها تعقيداً .

هذا وأفاد معالي وزير التعليم، الدكتور ” عثمان عبد الجليل ” بأن وزارة التعليم عقدت إجتماعاً موسعاً مع لجنة الأزمة المشكلة بالخصوص ووضعنا الجميع في تفاصيل وظروف الامتحانات، وما سيتم إتخاذه من قرارات وتدابير من شأنها ضمان سير الامتحانات بالشكل المطلوب والصحيح .

وأضاف ” عبد الجليل ” بأن اللجنة التنفيذية العليا للامتحانات استمعوا جميعاً إلى تقرير جامعة طرابلس وتقرير مديرية أمن طرابلس، والذين أوصو جميعاً بأن تستمر الامتحانات في أماكنها حفاظاً على تنظيمها وعدم إرباك الممتحنين، وأن الظروف وأحده في كافة المواقع، عليه فإن الامتحانات مستمرة في نفس المواقع مع متابعة المشهد عن كثب وإعداد تقرير يومي بالخصوص، وذلك خلافاً لما صرحنا به صباح هذا اليوم .

وأكد معالي الوزير، بأن وزارة التعليم ستراعى أي ظروف خاصة كانت أو عامة لأي طالب ممتحن .

يذكر بأن وزارة التعليم أعطت التعليمات إلى اللجنة التنفيذية العليا للامتحانات للتواصل مع مديرية أمن طرابلس ومراقبي التعليم ببلديات طرابلس_الكبرى وجامعة طرابلس، من أجل تقييم الوضع بشكل عام وإتخاذ القرارات المناسبة بالخصوص.