اختر صفحة

عقد السيد وزير التعليم سلسلة من الاجتماعات في مركز المناهج صباح الْيَوْمَ الأربعاء مع مجموعة من الخبراء بالمركز لمناقشة آليات عمل اللجان المتخصصة في تطوير المناهج بما يتماشى مع الخطط الاستراتيجية للوزارة في هذا الشأن ومع ما تم اتخاذه من قرارات تنظيمية لسير العملية التعليمية.
خُصِّص الاجتماع الأول لمناقشة آلية ادخال منهج اللغة الانجليزية إبتداءً من الصف الاول للتعليم الأساسي وحضر الاجتماع منذوب من المؤسسة التي أشرفت على وضع وطباعة مناهج اللغة الانجليزية والتي تدرس حالياً لطلاّب الصف الخامس الى الصف ثالثة ثانوي.
كما خُصِّص الاجتماع الثاني والذي عُقد بين السيد وزير التعليم ومجموعة الخبراء التربويين بالمركز مع الهيئة الوطنية للشفافية ومكافحة الفساد لمناقشة موضوع ادخال مباديء وأسس الشفافية ومكافحة الفساد في المناهج الدراسية كوسيلة ناجعة للقضاء على هذه الظاهرة الهدّامة التي استشرت في مجتمعنا من خلال الانذار المبكر لمخاطرها على تدمير الامم والمجتمعات وتحصين أبنائنا ضدها وغرس مفاهيم مقاومتها بداخلهم من سن مبكرة.
كما أشاد الأخوة أعضاء الهيئة بالدور الكبير والريادي الذي تقوم به وزارة التعليم في تطبيق معايير الشفافية ومكافحة الفساد في جميع برامجها وإجراءاتها معربين عن دعمهم التام ووقوفهم جنباً إلى جنب مع الوزارة لتحقيق أهدافها في رفع مستوى هذا القطاع في بلادنا.