اختر صفحة

المرافق التعليمية تتجه نحو استكمال المشاريع التعليمية المتوقفة ببلدية زليتن .

ناقشت إدارة المشروعات بمصلحة المرافق التعليمية في اجتماع موسع عقدته الثلاثاء بطرابلس مع الشركات المحلية المنفذة لمشروع إنشاء مدارس “بديلة عن المدمرة ” ببلدية زليطن .. ناقشت الصعوبات والمشاكل الفنية التي حالت دون استكمال مراحل المشروع

وتضمن الاجتماع الذي جاء بحضور مدير إدارة المشروعات (محمود الرطيب ) وممثلين عن الشركات المنفذة وعدد من المهندسين المشرفين استعراض الموقف التنفيذي لمراحل إنشاء المدارس ونسب الإنجاز فيها فضلا عن مناقشة المعوقات التي أدت إلى توقف تنفيذ المشروع خلال السنوات الثلاث الماضية .

ومن جهتها أكدت إدارة المشروعات حرص المصلحة على حلحلة كافة المشاكل التي تواجه عمل الشركات وإمكانية الوصول إلى اتفاق مشترك لاستكمال المراحل المتعثرة خلال العام الجاري لافتة إلى أن مشروع إنشاء سبع مدارس جديدة سيسهم بشكل مباشر في فك الاختناقات التي يعانيها القطاع بالبلدية ومعالجة الاكتظاظ الحاصل في أغلب المدارس .

وكانت مصلحة المرافق التعليمية عمدت في وقت سابق ومنذ عام 2013م إلى التعاقد مع عدد من الشركات المحلية لإنشاء مدارس بديلة عن التي تعرضت للتدمير إبان حرب التحرير ببلدية زليتن