اختر صفحة

استعرض مديرومكاتب المشروعات التابعة لمصلحة المرافق التعليمية بمنطقتي الساحل والجبل الموقف التنفيذي لمشاريع صيانة المدارس الواقعة في نطاق خدماتهم
.
جاء ذلك في اجتماعهم الدوري الثالث للربع الأخير من العام الجاري المنعقد الثلاثاء بمقر إدارة المشروعات بطرابلس وبحضور مدير الإدارة ( محمود الرطيب ) ورؤساء الأقسام والوحدات التابعة لها .

وتضمن الاجتماع مناقشة المشاكل والصعوبات التي تواجه مشروع صيانة المدارس في بعض المناطق لاسيما بلديات طرابلس الكبرى ووضع الحلول العاجلة لمواجهة عزوف الشركات المحلية على التنفيذ .

ومن جهته أوضح مدير إدارة المشروعات ( محمود الرطيب ) . “أن كثيرا من المدارس استكملت أعمال الصيانة حيث بلغ إنجاز المشاريع في بعض المناطق التعليمية ما نسبته (100%100 ). ” ا لافتا إلى أنه بالمقابل ” تشهد بعض المناطق الأخرى وعلى وجه الخصوص بلديات طرابلس الكبرى عزوف الشركات وتراجع نسبة الإنجاز فيها ” .

وأكد مديرو مكاتب المشروعات إلى أن أعمال الصيانة خاضعة للرقابة الهندسية ووفق المعايير والضوابط المعمول بها داخل إدارة المشروعات .
.
يشار إلى أن مصلحة المرافق التعليمية عمدت الي التعاقد مع عديد الشركات المحلية لصيانة أكثر من ( 2000 ) مدرسة في مختلف المناطق التعليمية بليبيا تشمل (صيانة الأبواب والنوافذ والزجاج والإنارة وشبكات المياه والصرف الصحي )