اختر صفحة

أقامت وزارة التعليم بحكومة الوفاق الوطني، صباح اليوم الأربعاء، حفل معايدة لموظفيها بمناسبة عيد الفطر المبارك في ثالث أيام العمل عقب الإجازة، وذلك بديوان الوزارة بمنطقة الهاني بطرابلس.

وحضر الحفل وزير التعليم الدكتور “عثمان عبد الجليل” ومديرو المراكز و الإدارات والمكاتب ورؤساء الأقسام وحشد غفير من الموظفين، وجرى خلال الحفل تبادل التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الفطر المبارك وسط أجواء عمها الفرح والسرور بهذه المناسبة السعيدة.

وهنأ السيد “الوزير” الحضور بمناسبة عيد الفطر سائلا الله أن يعيده على العباد والبلاد بالخير واليمن والبركات , مثمناً الجهود التي يبذلها موظفو الوزارة ومديرو إداراتها ومراقبتها التعليمية المنتشرة بمختلف المناطق والبلديات بالبلاد، شاكراً لهم إخلاصهم في أداء عملهم وعطائهم المستمر.

وأشاد السيد “الوزير” بمستوى العمل في الوزارة، واصفاً إياه بالنجاح الذي لفت انتباه جميع فئات المجتمع بمختلف مستوياته السياسية والاجتماعية والثقافية والمؤسساتية، مبيناً بأن هذا النجاح في الوصول إلى هذا المستوى من العمل لم يأتي بمحض الصدفة إنما هو نتاج جهود مضنية ودؤوبة من أشخاص واصلوا الليل بالنهار وسابقوا الزمن لكي يصلوا إلى هذه النتائج التي يجب أن نفتخر بها جميعنا على حد تعبيره.

وحث سيادته الجميع على ضرورة مواصلة العطاء والمضي قدما نحو تنفيذ رؤية الوزارة الشاملة للإصلاح والتطوير للارتقاء برسالة الوزارة السامية لتحقيق تطلعات المجتمع والنهوض بمستوى التعليم في بلادنا.

وعلى هامش الحفل قام الوزير بجولة تفقدية إطلع من خلالها على سير العمل بمكاتب ديوان الوزارة واستمع لملاحظات واحتياجات الموظفين بالادارت والاقسام المختلفة.

هذا ويأتي تنظيم حفل المعايدة ضمن جهود “الوزارة” في توطيد أواصر الإخاء والمحبة وتعزيز التواصل البناء بين موظفيها, بما يثري بيئة العمل ويرسخ القيم الأصيلة التي تتبناها وتعدها ركناً أساسياً في عملها.