اختر صفحة

وزير التعليم يناقش مع المدير الإقليمي لصندوق الامم الامتحدة للسكان للمنطقة العربية موضوعات تطوير التعليم وتمكين المرأة والشباب

طرابلس 16 أبريل 2018

ناقش وزير التعليم الدكتور”عثمان عبد الجليل”, اليوم الاثنبن , مع المدير الإقليمي لصندوق الامم الامتحدة للسكان للمنطة العربية “لؤي شبانة” ونائبة الممثل الخاص للأمين العام “ماريا ريبيرو” والوفد المرافق لهما, جملة من القضايا المتعلقة بتطوير التعليم وتمكين المرأة والشباب لاسيما فيما يتعلق بتطوير المهارات الحياتية.

وأوضح الوزير في كلمته التي رحب في مستهلها بالحضور والتي أعرب فيها عن سعادته بهذه الزيارة, المنهجية التي تتبعتها الوزارة في تطوير منظومتها التعليمية والتي كان في مقدمتها تحديث المناهج والمقررات الدراسية بمختلف المراحل التعليمية, وتدريس اللغة الانجليزية بداية من الصف الاول ابتدائي من العام الدراسي القادم, وإرساء أسس وقواعد لتهديب الطلاب,وتمكين المرأة من تولى مايقارب من 30% من المناصب القيادية بالوزارة إلى جانب تمكينها من قيادة العديد من الكليات بالجامعات العامة.

ومن جانبه استعرض المدير الإقليمي لصندوق الامم الامتحدة للسكان للمنطقة العربية “لؤي شبانة” خلال اللقاء الذي عقد بمقر وزارة التعليم بطرابلس, برنامج الصندوق فيما يتعلق بتطوير المهارات الحياتية للشباب, موضحاً بأن هذا البرنامج والذي سيتم تطبيقه خلال العامين القادمين على حد قوله يتركزعلى تنمية القدرات العاطفية والإدراكية والاجتماعية التي تساعد الاشخاص عموماً والشباب خصوصاً على اتخاذ قرارات مدروسة، حل المشاكل، التفكير بصورة ناقدة وخالقة، التواصل بفعالية، إقامة علاقات سليمة، وتسيير شؤون حياتهم ومواجهة ما يعيقهم بصورة صحية ومنتجة.

وحول تمكين المرأة أبدى “لؤي شبانة” إعجابه بالخطوات التي اتخدها الوزير تجاه إنشاء مكتب لتمكين المرأة في الوزارة مبرزاً بذلك أهمية هذه المبادرة, ومعربا في الوقت ذاته عن أمله في أن تحذو كافة الوزارات بالحكومة الليبية حذو وزارة التعليم وتستحدث مكاتب لدعم المرأة, وذلك من أجل تعزيز مكانة المرأة وتفعيل دورها في قيادة العملية التنموية في ليبيا على حد تعبيره.