اختر صفحة

وزير التعليم يناقش آلية تنسيب الطلبة من حملة الشهادة الثانوية للكليات المختلفة بالجامعات وللكليات التقنية والمعاهد العليا للعام الجامعي 2018-2019م

طرابلس 7 أكتوبر 2018م

ناقش وزير التعليم بحكومة الوفاق الوطني الدكتور ” عثمان عبد الجليل ” مع وكلاء الشؤون العلمية والمسجلين العامين بالجامعات العامة وعدد من المسؤولين بالهيئة الوطنية للتعليم التقني والفني كيفية قبول الطلبة حملت الشهادات الثانوية لهذا العام .

درس المجتمعون امكانية توجيه الطلبة حسب معدلاتهم في المواد التخصصية.

وأوضح السيد الوزير في سياق كلمته التي القاها خلال الاجتماع والتي رحب في مستهلها بالحضور بأن مراعاة ميول الطالب مهم جدا بالنسبة للوزارة عند عملية تنسيبه لاستكمال دراسته الجامعية، مؤكدا بأن هذا ما ستعمل عليه الوزارة من خلال وضعها لمعايير التنسيب الجديدة، موضحا ً بأن العملية ستتم طبقا للخطوات التالية:

– إعادة تقسيم المواد الدراسية الى ثلاثة شعب ؛ علوم طبية ، وعلوم هندسية ، وعلوم إنسانية

– إعادة ترتيب الطلبة بحسب معدلات نجاحهم في الشعب الثلاث من الأعلى الى الأقل

-مقارنة الطلبة المتقدمين لمختلف الكليات مع ترتيب الطلبة بحسب معدلات نجاحهم في كل شعبة من الأعلى الى الأقل وذلك بحسب طبيعة وتخصص كل كلية

مشيراً الى أنه على هذا الأساس سيتم قبول الطلبة المتقدمين بكل كلية من المتحصلين على أعلى نسبة نجاح في المواد الخاصة بطبيعة هذه الكلية أو تلك وذلك حسب القدرة الاستعابية لكل كلية.

ومن جهته أكد وكيل الشؤن العلمية بجامعة صبراتة ” فوزي ابو سنينة بانه تم اﻻتفاق خلال الاجتماع على أن لكل الطلبة الحق في التسجيل في أي كلية دون النظر إلى معايير النسب المتحصلين عليها مؤكدا بان قبولهم سيتم بناء على درجاتهم المتحصلين عليها في المواد المؤهله لقبولهم بالتخصصات التي تناسب وهذه المواد -حسب قوله

وأشار وكيل الشؤون العلمية بجامعة الزنتان ” احنين المعاوي ” بأن الوزارة هذا العام وضعت ألية جديدة تختلف عن السنوات السابقة ﻻنصاف الطلبة باحتساب معدل المواد ذات العلاقة بالتخصصات والاعتماد على هذا المعدل وليس المعدل العام في علمية تنسيب الطلبة بالكليات مبينا بأنه سيتم خلال اليومين القادمين اطﻻق منظومة التسجيل المبدئي من خلالها يحدد الطلبة رغباتهم في ثلاث كليات.